سوناطراك تقرر تعميم استخدام تقنية التواصل المرئي عن بعد

قرّرت المديرية العامة لسوناطراك، بتعميم استخدام تقنية التواصل المرئي والصوتي للعمل عن بعد، في ظلّ العودة التدريجية للنشاط على مستوى هياكلها ومنشآتها، وأشارت إلى أنّ هذه التقنية التي استعملت بكثرة خلال مرحلة الحجر الصحي، اظهرت كل مزاياها وإيجابياتها.
وأوضحت سوناطراك، في بيانها، أنّه خلال ثلاثة أشهر الماضية، تم عقد أكثر من 3000 اجتماع عن بعد، متجسدة في 22250 ساعة عمل عبر تقنية التواصل الهاتفي و18400 ساعة عمل عبر تقنية التواصل المرئي عن بعد.
وأفادت سوناطراك انه تمّ استخدام نفس التقنية على مستوى المدارس والمؤسسات التكوينية لسوناطراك، حيث أجريت عدّة دورات تكوينية افتراضية عن بعد، كللت بتكوين أكثر من 1750 متربص بحجم ساعي يفوق 7830 ساعة.
في نفس السياق، ومنذ إطلاق خدمة التعلم الإلكتروني E-Learning، على مستوى كل هياكل سوناطراك، تمّ استكمال 723 دورة تعليمية فردية كللت بشهادات نجاح بحجم ساعي يفوق 3300 ساعة.
وأشارت سوناطراك إلى أنّ الاعتماد على مثل هذه الآليات في النشاط المهني اليومي، يكرس، من جهة، سياسة ترشيد النفقات للمؤسسة من حيث تقليص تكاليف مختلف التنقلات والاجتماعات، ومن جهة أخرى، يؤكد نجاعة منهجية الرقمنة في العمل المطبقة من طرف سوناطراك.

آسيا. ك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق