جازي والهلال الاحمر تشرعان في توزيع المساعدات على العائلات الفقيرة

شرع متعامل الهاتف النقال “جازي” رفقة الهلال الأحمر الجزائري يوم الأحد 3 ماي 2020 في توزيع القفف المخصصة للمحتاجين، في إطار عملية تضامن واسعة لمساعدة العائلات التي تأثرت بالأزمة الصحية الحالية والمشاركة في الحملة الوطنية لمكافحة انتشار فيروس كورونا.

وخلال المبادرة سلمت المؤسسة المواد الغذائية التي سيتم توزيعها في أحد أجنحة معرض صافكس بالجزائر العاصمة بحضور سعيدة بن حبليس، رئيسة الهلال الأحمر الجزائري وفهيمة حميدي، مديرة العلاقات العامة في “جازي”. على أن يقوم الهلال الأحمر الجزائري بتوصيل أكثر من 6000 قفة إلى عدة مناطق في البلاد لمساعدة الفئات المتضررة على التغلب على مخلفات الأزمة الصحية، ولاسيما خلال شهر رمضان الكريم.

وللعلم فإنّ هذه العملية لا تزال في بدايتها حيث ستنضم جمعيات أخرى في الأيام القادمة إلى هذه الحملة التضامنية للمشاركة، في إطار شراكة مع “جازي” في توزيع كميات معتبرة من المواد الغذائية على المحتاجين.

وكانت “جازي” قد أعلنت سابقا في 24 أفريل أنّها خصصت غلافا ماليا قيمته 5.8 مليار سنتيم لمساعدة الفقراء من خلال توزيع ما يقرب من 14000 قفة مساعدات في جميع أنحاء البلاد خلال الشهر الكريم. كشركة مواطنة ساهمت “جازي” منذ بداية الوباء في الجزائر بأكثر من 10 مليار سنتيم لشراء المعدات الطبية للمستشفيات، ودعم الفئات الأكثر هشاشة في هذه الفترة الحساسة التي تمر بها البلاد.

سارة. غ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق